الثلاثاء، 22 أكتوبر، 2013

عمل العقل اللاواعي عند حديثي الولادة


ان الأفكاروالرموز عندما تنتقل الى العقل الباطن للأطفال فانها تحدث انطباعات في خلايا المخ .

وبمجرد أن يتقبل العقل الباطن أي فكرة أورمز فانه سيبدأ بوضعها حيز التنفيذ ..من هنا نرى أهمية ماسيتلقى العقل الباطن للطفل
من رسائل تحدد هويته وشخصيته لاحقاً
وبما ان الوقت المناسب لعمل صديقنا اللاوعي هو
فترة ماقبل النوم ...وعند الاستيقاظ
هذه الفترة هي هامة جداً في برمجة أطفالنا .ففي الأيام الأولى لولادته يمكن أن نواظب على اسماعه عبارات ايجابية مثل
( نحنا نحبك وأنت تحبنا ..أنت معنا بسلام وأمان وحب ..الحياة حلوة ..أنت سعيد وأحلامك سعيدة )
+ ابتسامة من الأم والأب وتصبح على خير ..نصبحه كما أمسيناه
دائماً يجب أن نسعى لشحن أطفالنا بهكذا عبارات ..ولانقول أنه لايفهم.. صحيح فوعيه لن يفهم ويستوعب مايقال له ولكن لاوعيه يخزن بشكل مستمر ..والاّ فكيف نرى الشخصيات المتفاوتة وهم بأعمار صغيرة باستثناء تأثير الطاقة الوراثية التي تلعب دوراً بشخصيات الأطفال ولكن ليس بمستوى الطاقة المكتسبة ..
اذاً من الهام جداً القيام بالشحن الايجابي وتغذية لاوعيه بعبارات مميزة ومختارة بعناية لتترسخ جيداً في أعماق العقل الباطن عنده
ولاننسى قبل النوم ..وعند الاستيقاظ يجب أن نغمره بهذه العبارات .
ومن المهم جداً تزيين جدران البيوت برموز يلقطها صديقنا اللاوعي باللون الأحمر لون صديقنا المفضّل..رغم أهمية أفعالنا وأقوالنا وأفكارنا بالعملية التربوية وطريقة تأثيرها الشديد ..الاّ ان تأثير الرموز أسرع بكثيرمن تأثير الأفكار أو الأفعال ( أنوه الى ناحية التأثيربمقدار السرعة وليس الكيفية)
فكلاهما له التأثير نفسه ..
وهناك رموز كونية معروفة عن السعادة والعائلة والحكمة والحظ والمال ووووو...توضع بحيث تكون على مرآى من الطفل فكيفما تحرك تراها عيونه ويلقطها لاوعيه ويخزنها ..
ملاحظة: هذه الرموز موجودة على موقعنا ( العلوم الخفية) .
للموضوع بقية ..
بقلم الماستر: سلام صديق

0 التعليقات:

إرسال تعليق

العاب بيل

شارك

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites